الهوية العربية الأمريكية: ترند جديد؟

كان يومًا عاديًا آخر في الحجر الصحي ، في المنزل ، أتصفح السوشال ميديا الى ان رأيت هذا 😮👇:

https://www.instagram.com/p/CDJjQPFo9Lc/?utm_source=ig_web_copy_link

في البداية إستغربت “ماذا يقول؟” 🤔 لذلك غوغلت (بحثت عن) كلمات الأغنية 👇

Arabic ting told me that i look like Youssef, look like Hamza

Habibti please, ana akeed, inti wa ana ahla

With Pop Skull in Gaza, but not that Gaza, but still it’s a mazza

الذي يترجم حرفيا إلى

شيء عربي قال لي أشبه يوسف، أشبه حمزة

جبيبتي رجاءً، انا أكيد، انتِ و أنا أحلى

بوجود Pop Skull في غزة ، لكن ليس تلك غزة ، لكنها لا تزال مازة

لقد وجدت في الواقع الامر رائعا جدًا أن الثقافة العربية يتم التعرف عليها من قبل المطربين العالميين وتضمينها في الأغاني حتى لو كانت بعض أسطر و نصف الكلمات ملفوظة بشكل خاطئ، ومن شبه المستحيل فهم ما يقصد. المهم النية ما هيك؟

نشرت الفيديو مع رفقائي مما جعلني أفكر ، نحن (العرب) كنا دائمًا في الجوار ، وكان لدينا دائمًا عينة / جزء من الأشخاص الذين يستمعون إلى الفنانين الاجانب، و يستضيفونهم في حفلات بغض النظر عن هوية الفنان إن كان دريك أم لا ،

فما الاهتمام الزائد المفاجئ بالثقافة العربية ومن أين أتى؟

لدي نظرية وهي كالتالي

أصبحت الهوية العربية -الأمريكية للتيك توكرز ترند على التطبيق “تيك توك”وهذا يدفع الفنانين العالميين إلى الاستفادة من هذا الترند الرائج للتواصل مع شريحة صاعدة جديدة من المعجبين

النظرية ليست بالغرابة التي تعتقدون، و في المبدأ انا لست الشخص الوحيد الذي يعتقد ذلك

الامر كله بدأ مع تطبيق صيني اسمه تيك توك، جاهزون لمعرفة المزيد عن هذه النظرية و لما قد تكون صحيحة؟

التيك توك والهوية العربية الأمريكية

ما هو تيك توك؟

“تيك توك هو تطبيق قائم على شبكة التواصل الاجتماعي لمشاركة الفيديوهات، يسمح لك بإنشاء مقاطع فيديو قصيرة (15 ثانية حتى دقيقة واحدة) عن أي شيء. يقدم التطبيق مجموعة رائعة من الأصوات والموسيقى والفلاتر والتأثيرات التي يمكن استخدامها لإنشاء جميع أنواع المحتوى”

أي شخص يعرفني يعرف أنني أحب تيك توك ، فهو منصة مليئة بالإبداع والجنون ، وأنا أحب كيف أننا عندما نُعطى الأدوات المناسبة وحرية مطلقة نستطيع خلق ترندز تُتًَبع من قبل أضخم الشركات في العالم

نحن نخلق، هم يتَّبِعون

يكتسب التطبيق شعبية فيروسية مع جيل ال ,millennials وجيل Z فهو تطبيق العام!! والآن مع الحجر الصحي والحظر ، يقوم الأشخاص بإنشاء مقاطع فيديو أكثر من أي وقت مضى

تنزيلات تيك توك 
تم تحميل تيك توك اكثر من   2 billion مرة  Apple store Google play Tiktok الثقافة
إحصائيات oberlo عن تيك توك – تحميل
تيك توك أكثر تطبيق تنزيلا على متجر آبل 
33 مليون تحميل tiktok 
apple store 
youtube facebook instagram snapchat
الثقافة
إحصائيات oberlo عن تيك توك

كان للعرب حصة كبيرة في نمو التطبيق، فقد قام العرب المجنسين بإستخدام الصور النمطية العربية اليومية للطقطقة. كان كل شيء على سبيل المزاح ، حتى بدأ الناس في مشاركة المحتوى

ستندهش من عدد الأمريكيين الذين ما زالوا يعتقدون أننا نركب الجمال إلى المدرسة في الشرق الأوسط

أصبح من الموضوعات الترندينغ في هذا التطبيق الهوية العربية الأمريكية ، حيث يشارك العرب في الولايات المتحدة الأمريكية ثقافتهم مع المواطنين الأمريكيين مثل الطعام والموسيقى والدين والتقاليد والأعياد

مثل كم نحن كرماء… و يمكن زيادة عن اللزوم
أو كيف نرقص دائماً… في كل مكان

و الأمريكيون مفتونين بالثقافة لدرجة أنهم بدأوا يستوحون من عادات الشرق الأوسط الشهيرة كطهو أطباق معروفة والرقص على إيقاعات الموسيقى العربية

العناصر الثقافية والترندز

المُكوِن الرئيسي للانتشار ليس عدد أزرار المشاركة ، بل وعيك بالثقافة

جاريد كيلر

الفيروسية = القيمة، ولكن من المدهش أن القيمة لا تعني التثقيف عن شيء ما، بل تعني شيئًا تأخذه معك سواء كان شعورًا أو شيئا لتتحدث عنه، وقد فعل دريك ذلك بالضبط عبر إستخدام عنصر من الثقافة العربية وهي اللغة، بحيث شعر الكثير العرب بأنهم جزء من شيء ما، شعرنا بأننا جزء من مجتمع سُلِّط الضوء عليه، وهذا بالتالي يساهم ببدء حوارات مختلفة

لماذا تساعدنا العناصر الثقافية على الانتشار السريع؟ لأن المحتوى مألوف

المألوف = الاستمتاع

التعرض لمحتوى مألوف يجلب لنا المتعة لأننا نشعر براحة أكبر ، لماذا؟ لأننا رأيناه من قبل و نعرف عنه ، لا يوجد أي نوع الغموض أو الخطر

“إذا كان هناك شيء مألوف ، فمن الواضح أننا نجونا من التعرض له ، ودماغنا ، الذي يدرك ذلك ، يوجهنا نحوه ، وبالتالي نحب ما نرى”

راج راجوناثام Ph.D

إن الشعور بأنك جزء من مجموعة تشارك فيها القيم والاهتمامات يمكن أن يساعدك على الشعور بالاكتئاب بدرجة أقل و زيادة مستويات السعادة ، وبهذا يمكننا أن نفهم كيف انتشرت جمل دريك العربية الأربع ، حيث استخدم الإلمام بالعناصر الثقافية للتواصل مع جمهور واعد جديد ، وقد أحبها الجمهور (نحن) بما يكفي للتعليق عليها لأنها جعلتنا نشعر اننا جزء من مجموعة.

باختصار ، نحن العرب لدينا ثقافة مثمرة للغاية ونحن شريحة ضخمة جدًا (حوالي 380 مليون شخص) لذا فمن المنطقي أن تنتشر عناصرنا الثقافية بشكل فيروسي كلّما زادت مشاركتنا بمختلف وسائط التواصل مثل ما يحدث على تيك توك وأن يستفيد الفنانون الدوليون من تلك العناصر

أنا فخورة بكوني عربية وأن ثقافتي تلهم كبار المطربين العالميين، ماذا عنكم؟

*فيروسية = Virality

المراجع

https://www.inc.com/neil-patel/the-4-components-that-make-content-marketing-go-viral.html

https://www.theatlantic.com/technology/archive/2012/01/the-secret-to-going-viral-its-all-about-culture/250641/

https://www.psychologytoday.com/us/blog/sapient-nature/201201/familiarity-breeds-enjoyment#:~:text=Because%20familiar%20things%2D%2Dfood,than%20things%20that%20are%20not.

https://www.psychologies.co.uk/importance-connecting-group#:~:text=Feeling%20part%20of%20a%20group,And%20happiness%20is%20catching.&text=When%20people%20feel%20they%20have,supported%20in%20healthy%20lifestyle%20habits.

صور ومشاهد من بيروت … (1)

مجموعة صور ومشاهد من بيروت

هذه المشاركة فيها مجموعة صور ومشاهد من بيروت، وهي تأتي بعد الحادث الأليم الذي وقع في بيروت من يومين، مدمّرا الكثير من معالمها الجميلة ومهدّما آحلام الكثير من ناسها.

مجموعة الصور هنا تعبّر عن نواح مختلفة من هذه المدينة الغنيّة بتاريخها وتراثها ومغامراتها، وباحتضانها للثقافة وإصرارها على الحياة.. الصور خيارات شخصيّة ولا يوجد منطق صلب لاختيارها، ولكنّها (أعتقد) معبّرة وجميلة .

معرض بسيط ، ومناسبة لتأمّل بصريّ ، قد يكبر فيما بعد. مع الصور بعض المعلومات عنها.

جبران خليل جبران على ال 100 ألف ليرة - رسم يزن حلواني ، صورة زينة نجّار
جبران خليل جبران على ال 100 ألف ليرة – رسم يزن حلواني ، صورة زينة نجّار

صور ومشاهد

صخرة الروشة بيروت
الروشة — “.. كأنّها وجه بحّار قديم”
بيروت في الليل
بيروت في الليل – صورة حديثة
لوغو  (حنان كاي) : معرض بيروت الدولي للكتاب
لوغو جميل ومبدع (حنان كاي) : معرض بيروت الدولي للكتاب
مخيم صبرا وشاتيلا للاجئين الفلسطينيين  (بوستر)
مخيم صبرا وشاتيلا للاجئين الفلسطينيين (بوستر)
بوستر قديم : يا ستّ الدنيا يا بيروت
بوستر قديم : يا ستّ الدنيا يا بيروت

رأيت مرّة ملصقا عن بيروت ، فيه صورتان واحدة مدمّرة وواحدة بعدما بُنيت بعد الحرب، وقد كُتب : “دُمِّرت ألف مرّة .. وعادت ألف مرّة” . للأسف لم أتمكّن من إيجاد نسخة منه لإضافتها هنا

تمثال الشهداء في وسط بيروت خلال الحرب - عام 1982
تمثال الشهداء في وسط بيروت خلال الحرب – عام 1982
صورة للاحتفالات في وسط بيروت
صورة للاحتفالات في وسط بيروت
مبنى "البيضة" الغريب في وسط بيروت : جزء من أوّل مول في الشرق الأوسط  (مشروع "السيتي سنتر  - 1965) وليس سينما فقط
مبنى “البيضة” الغريب في وسط بيروت : جزء من أوّل مول في الشرق الأوسط (مشروع “السيتي سنتر – 1965) وليس سينما فقط

جداريّات وغرافيتي

على جدران بيروت المختلفة، وفي مختلف المناطق والشوارع (وخاصة شارع الحمرا) مجموعة كبيرة ورائعة من أعمال الغرافيتي والخط والجداريّات، وهنا بعض منها ..

ملاحظة : كتبنا عن فن الكاليغرافيتي هنا من قبل – الرابط : هنا

غرافيتي - صباح
غرافيتي – صباح
غرافيتي في شارع الحمرا (رلى عبده) - إميلي نصرالله وهوغيت كالان
غرافيتي في شارع الحمرا (رلى عبده) – إميلي نصرالله وهوغيت كالان
طائر الفينيق في شارع الرميل (أشكمان)
طائر الفينيق في شارع الرميل (أشكمان)
جدارية الفنان التشيلي "إنتي" في شارع الحمرا
جدارية الفنان التشيلي “إنتي” في شارع الحمرا
أم كلثوم فن
طبعا هناك مساحة لمحبّي الطرب الأصيل

معالم أخرى :

حرش بيروت - قرب مدخل المدينة الجنوبي
حرش بيروت – قرب مدخل المدينة الجنوبي
المتحف الوطني في بيروت قرب مضمار سباق الخيل ومتحف المعادن -- من معالم السياحة الثقافية في العاصمة
المتحف الوطني في بيروت قرب مضمار سباق الخيل ومتحف المعادن — من معالم السياحة الثقافية في العاصمة

الإنفجار

منطقة مرفأ بيروت - قبل وبعد انفجار العنبر رقم 12 - الدمار الكبير
منطقة مرفأ بيروت – قبل وبعد انفجار العنبر رقم 12 – الدمار الكبير
جبران من أحد المباني التي تهدّمت واجهتها في الانفجار
(بدأنا بجبران ، ونختم معه) أطلّ جبران من أحد المباني التي تهدّمت واجهتها في الانفجار